التخطي إلى المحتوى الرئيسي

مميزة

أركان الإسلام من منظور علم النجوم

  أركان الإسلام من منظور علم النجوم علم النجوم عظيم وواسع يشمل جميع جوانب الحياة. فهو يمثل لغة الكون المشتركة برأيي. يمكننا تفسير أي شيء وفق هذه اللغة السماوية. ومن ضمنها الأديان إذا كانت وفق نظام إلاهي. حين تأملت في دين الاسلام في رمضان الماضي، شد انتباهي تزامن عجيب بين أدلة الدين الاسلامي وبين هذه اللغة الكونية.  أركان الإسلام خمسة، والكواكب الشخصية خمسة. كل كوكب يمثل جانب أساسي من شخصية الانسان. كل ركن من الأركان، يحوي الاسلام بجانب من الجوانب الأساسية الخمسة لشخصيتك. ماهو الإسلام؟ من فعل سَلَم، التسليم والسلام والسلامة...  ‏ ١. الشهادة ، من أدلة كوكب الشمس. أن تشهد بوعيك أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له. لا بالقول، إنما شهادة بقلبك ووعيك. أن تعي هذه الحقيقة الكونية. الشهادة شعور قلبي داخلي، تقوم به مرة واحدة فقط لتحقيق هذا الركن. وهو الشرط الأساسي والأولى لدخول الإسلام. كما قال عليه افضل الصلاة والسلام "إنما الأعمال بالنيات". النوايا، الشهادة، الوعي، الشعور القلبي... كلها تندرج تحت أدلة الشمس في الفلك.  حين شهدت بالوحدانية، أسلمت بوعيك. ‏ ٢. الصوم لشهر رمضان ، من أدلة

مدارس علم التنجيم الغربي


مدارس علم التنجيم الغربي





مدارس علم التنجيم الغربي متنوعة وأهمها:


1- المدرسة الكلاسيكية (التقليدية). وهي ترفض الكواكب المكتشفة حديثا في التحليل. بالإضافة إلى أنها تتمسك بقوة بالقوانين القديمة في هذا العلم. تحليلها قوي في الجانب المادي من الحياة لكنه غير مفيد على الصعيد الروحي والنفسي والذهني.

2-المدرسة الحديثة. وهي تحتوي الأساليب الحديثة في هذا العلم بالإضافة إلى إعطاءها أهمية عالية للكواكب المكتشفة حديثا حيث تجعلهم رعاة للأبراج. تحليلها نفيد جدا على الصعيد النفسي والذهني لكنه لا يعني الكثير في البعد المادي والملموس.

3-المدرسة النيوكلاسيكية. تتمسك بالمبادئ القديمة لهذا العلم إذ تمت ممارسته منذ آلاف السنين. لكنها تقبل بالكواكب المكتشفة حديثا والأساليب الجديدة ضمن حدود القوانين القديمة, إذ لا تجعلهم رعاة للأبراج.

تعليقات

المشاركات الشائعة